عاجل

تصعيد .. ابن كيران: “شي حاجة ما شي هي هاديك في البلاد سأكون مضطرا الى الرحيل”

السبت 18 فبراير 2017 - 19:59
تصعيد .. ابن كيران: “شي حاجة ما شي هي هاديك في البلاد سأكون مضطرا الى الرحيل”
aziz

اسماء معتصم

دعا عبد الإله ابن كيران، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، إلى “الصمود والاستمرار في سلوكنا الراشد، لأننا لم نأت لإحداث الفتنة في البلد، حيث يبدو المسار ما يزال طويلا”، مستغربا مسلسل عرقلة تشكيل الحكومة بالقول “شي حاجة ما شي هي هاديك في هاد البلاد”.

وأضاف ابن كيران، في كلمة له خلال الدورة العادية للمجلس الوطني للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب المنعقدة يومي 18 و19 فبراير الجاري بالمعمورة، أنه “في بعض الأحيان تكون الأمور واضحة نسبيا، وفي أوقات أخرى تتضبب الرؤية ويحتاج المرء إلى تدقيق النظر حتى يحسن التصرف، لأن حسن التصرف هو المقصود والنتائج لا تكون دائما فورية”.

وانتقد ابن كيران “الحملة الظالمة” التي تشن على حزب العدالة والتنمية وعلى الحكومة التي يقودها من طرف “الإعلام المأجور الذي حاول إيهام الناس، ومع ذلك أحس الشعب به وتجاوب معه ومع حملته، وأعطاه أصواته بكثافة منقطعة النظير”.

وقال المتحدث إنه “لا يمكن، وليس من المعقول لدولة تتقدم وتشعر بأنها في حالة جيدة، حيث يعلن ذلك جلالة الملك وتحدث عنه في أديس أبابا، تم تأتي المناورات وتربك المسار”، مضيفا نحن نعرف الناخبين الكبار وكيف يقلبون التوجه، لأنه متحكم فيهم بوجود لوبيات ومصالح، فنجد في النهاية أنفسنا أمام خسران للوطن.

وأبرز ابن كيران أنه من سعادة المغرب، اليوم، أن المواطن متابع لما يقع، ويعرف أن الحكومة لم تتكون “لأن مكونا من المكونات يحرص على دخولها حتى ولو جبر خاطره برئاسة مجلس النواب”.

مقالات ذات صلة

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هيئة تحرير 24 ساعة

0 التعليق

لا تعليقات حتى الآن!

لا توجد تعليقات في الوقت الحالي، هل ترغب في إضافة واحد؟

اكتب تعليق

اكتب تعليق

إعلانات

إستطلاع الرأي

هل تتحمل حكومة العثماني مسؤولية الزيادة في المحروقات؟

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

الأرشيف