الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد موضوع مباحثات بنعبد القادر مع وفد فرنسي

14 أكتوبر 2019 - 17:53
-
24 ساعة ـ و م ع

استعرض وزير العدل،محمد بنعبد القادر، اليوم الاثنين بالرباط، أمام وفد فرنسي عن جمعية “أوقفوا الرشوة”، برئاسة وزير المالية الفرنسي السابق، يد ميشال سابان، الاستراتيجية الوطنية لمكافة الفساد.

وأكد بنعبد القادر، في تصريح للصحافة عقب مباحثاته مع السيد سابان، أن زيارة هذا الأخير للمملكة تأتي في سياق التباحث بشأن المنتدى الإفريقي حول الحكامة ومحاربة الفساد الذي يرتقب أن يحتضنه المغرب العام المقبل.

وأوضح أنه تم خلال هذا اللقاء التطرق للاستراتيجية الوطنية لمحاربة الفساد التي اعتمدتها المملكة في إطار تخليق المرفق العام وتعزيز قيم النزاهة، والجهود المبذولة انطلاقا من الأحكام الدستورية والمؤسسات التي تم انشاؤها في هذا الاتجاه.

وتابع أنه تم التأكيد على أهمية اختيار المغرب لاستضافة هذه التظاهرة الإفريقية الكبرى، والتي سيكون فيها الجانب الأكاديمي حاضرا بقوة، مشيرا إلى أن هذا المنتدى سينظم بشراكة مع الجامعة الدولية بالرباط، بحضور فاعلين اقتصاديين وباحثين جامعيين ومسؤولين بمختلف المؤسسات الحكومية وغير الحكومية المعنية بهذه التظاهرة.

من جانبه، أكد سابان في تصريح مماثل، أن هذا الاجتماع يأتي في إطار تنظيم منتدى عالمي حول مكافحة الرشوة في القارة الإفريقية، باعتبارها تواجه، كباقي القارات، رهانات مكافحة الرشوة، من أجل تحقيق التماسك الاجتماعي والفعالية الاقتصادية في أفق تنمية أفضل لبلدان القارة.

وأضاف أنه يتوجب على الشباب خلال فترة دراستهم أو فترة الاستعداد للعمل في الادارات أو المقاولات أن يكونوا مقتنعين بأن قيم النزاهة ضرورية لمستقبل بلادهم.

وجمعية “أوقفوا الرشوة” التي تم انشاؤها في أبريل 2018 تحت الرئاسة الشرفية لرئيس الجمهورية الفرنسية السابق فرانسوا هولاند، هيئة غير حكومية تهدف إلى توعية الدول والسكان بالقيم الأخلاقية، وجعل كل مواطن أفضل سفير لمحاربة الفساد.

النشرة الإلكترونية

اشترك في النشرة الإلكترونية ل 24 ساعة، لتصلك آخر الأخبار يوميا

تعليقات

لم يتم إيجاد التعليقات

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.