التجمعي بنشعبون يصدر تقريرا يحذر من “ثغرات” مخطط المغرب الأخضر الذي همش سكان منطقة الريف

هيئة التحرير
أغسطس 04, 2019

قدم تقرير أنجزته وزارة الاقتصاد والمالية تقييما لمخطط المغرب للأخضر. وأكد التقرير أن المخطط “مازالت تعترضه تحديات كبيرة لأن تدابيره الإجرائية لم تنعكس إيجابيا على قطاعات هامة كالحبوب، ولم ترفع من قدرتها على تأمين غذائه وتقليص حاجياته من المنتجات الغذائية الأساسية، كما لم تظهر بشائره بعد في سوق الشغل.
وأبرزت الدراسات أن استثمارات المخطط الأخضر استفادت منها بشكل خاص سلسلة الزيتون بزائد 7.4 في المائة والحوامض بنسبة 6.3 في المائة، واللحوم الحمراء بـ4.8 في المائة. وأكد التقرير أن ارتفاع الإنتاج أدى إلى زيادة الصادرة، فقد ارتفعت صادرات الفواكه الطرية أو الجافة بنسبة 13.5 في المائة، والخضر الطرية والمجمدة بنسبة 8.5 في المائة، والطماطم الطرية بنسبة 5.6 في المائة.
وتحدثت الدراسة عن حراك منطقة الحسيمة، إذ دعت إلى “تحسين الضرائب الفلاحية وجعلها وسيلة ناجعة لتعزيز ميزانية الدولة ودعم جهودها لصالح الاستثمارات في القطاع الزراعي، لأن من شأن هذه الإيرادات الناتجة عن الضرائب أن تكون بمثابة قوة دافعة للتأثير الإيجابي على البيئة الاقتصادية والاجتماعية في المناطق الريفية وتعزيز البنية التحتية الاجتماعية والاقتصادية وتمويل الأنشطة المتعلقة بالزراعة وغيرها.

النشرة الإلكترونية

اشترك في النشرة الإلكترونية ل 24 ساعة، لتصلك آخر الأخبار يوميا

هيئة التحرير
كاتب وصحفي مستقل.

تعليقات

لم يتم إيجاد التعليقات

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.