البيجيدي ينفجر من الداخل وأعضاء يهددون بالاستقالة بعد تصويته لقانون التربية والتكوين

17 يوليو 2019 - 11:58
-
اسامة بلفقير - الرباط

يمر حزب العدالة والتنمية منذ يوم أمس من لحظات عصيبة وفاصلة في تاريخه على غرار ما وقع بعد إعفاء بنكيران من رئاسة الحكومة. فمباشرة بعد إعلان نجاح الحوار الداخلي، يواجه الحزب اليوم شرخا كبيرا بسبب مشروع قانون التربية والتعليم.
وخرجت أصوات من داخل العدالة والتنمية تهدد بتقديم استقالته من الحزب كما هو الحال بالنسبة للقيادي امحمد الهلالي الذي بعث برسالة مشفرة قال فيها “حان الفراق” ما اعتبره المراقبه تهديدا بالانسحاب.
وأجرى عدد من اعضاء الأمانة العامة اتصالات هاتفية مع الغاضبين من عدم تصويت الحزب ضد المادة التي تقرر نظام التناوب اللغوي واعتماد الفرنسية في تدريس المواد الغلمية والتقنيات.

النشرة الإلكترونية

اشترك في النشرة الإلكترونية ل 24 ساعة، لتصلك آخر الأخبار يوميا

هيئة التحرير
كاتب وصحفي مستقل.

تعليقات

لم يتم إيجاد التعليقات

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.