24 ساعة | الحقيقة… اولا و اخيرا

 عاجل

مطالبات بإلغاء حفلة ماريا كاري في السعودية

الجمعة 1 فبراير 2019 - 12:18
مطالبات بإلغاء حفلة ماريا كاري في السعودية
24 ساعة- متابعة

يبدو أن حفلة النجمة العالمية ماريا كاري المرتقبة في السعودية، الخميس المقبل، تحولت إلى حدث عالمي سياسي وحقوقي، بعيداً من الناحية الفنية، لتسليط الضوء على حقوق النساء والناشطات المعتقلات في السعودية.

وامتلاً موقع “تويتر” بمئات المطالبات، من سعوديين وأجانب، لأسطورة البوب الشهيرة، كي تلغي حفلتها المقبلة في السعودية، بعد أيام من مطالبة علياء الهذلول، شقيقة الناشطة السعودية لجين الهذلول، لكيري بتوجيه تحية لشقيقتها المعتقلة، على خشبة المسرح، والتي كانت الشرارة التي التقطتها الصحف الأميركية ونشرتها على نطاق واسع.

التغريدات المتداولة باللغتين العربية والانجليزية، تتحدث عن حقوق النساء في المملكة عموماً وعن الناشطات المعتقلات في السجون السعودية بشكل خاص. وجاء في إحدى التغريدات: “عزيزتي ماريا كاري، هل تعلمين أن ناشطات في حقوق الإنسان معتقلات من دون توجيه تهم لهن في السجون السعودية منذ أيار/مايو ويتم تعذيبهن بأوامر من الأمير محمد بن سلمان”.

وبمعزل عن موضوع الناشطات، تحدثت تغريدات عن تفاصيل يتم تجاهلها عموماً، مثل وصاية الرجل على المرأة في المملكة، وحقيقة أن المرأة السعودية ممنوعة من السفر و العمل والزواج من دون تصريح ولي أمرها بحجة الدين. علماً أن المحافظين والمتشددين في المملكة، عبّروا بشكل واسع عن رفضهم للحفلة من الناحية الدينية.

ولم يعد إحياء النجوم، حفلات غنائية خبراً مفاجئاً في السعودية التي اشتهرت لعقود بسياستها الدينية المحافظة، وتحريمها لأنواع ترفيه كثيرة منها الموسيقى والغناء. لكن التناقض في سياسة الانفتاح الاجتماعي والاقتصادي التي يروج لها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، مع التضييق على الحريات في البلاد، ما زال يثير جدلاً.

 

مقالات ذات صلة

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هيئة تحرير 24 ساعة

0 التعليق

لا تعليقات حتى الآن!

لا توجد تعليقات في الوقت الحالي، هل ترغب في إضافة واحد؟

اكتب تعليق

اكتب تعليق

إعلانات

إستطلاع الرأي

هل تتحمل حكومة العثماني مسؤولية الزيادة في المحروقات؟

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

الأرشيف