24 ساعة | الحقيقة… أولا و أخيرا

 عاجل

مستثمر ايطالي يدفع رشوة لبناء “كوميسارية” في سلا

الإثنين 12 يونيو 2017 - 10:16
مستثمر ايطالي يدفع رشوة لبناء “كوميسارية” في سلا
حوراء استيتو

24ساعة ـ متابعة

فجر مستثمر إيطالي فضائح مدوية بعد وجه اتهامات إلى مستشار سابق بديوان عزيز رباح، وزير التجهيز والنقل السابق، بالنصب عليه بعد إيهامه بالفوز بالعديد من الصفقات العمومية.

وذكرت يومية” الصباح” في عدد الإثنين، أنها حصلت على معطيات موثوقة من الأبحاث التي يجريها الوكيل العام للملك بالرباط، منها أن المستثمر الإيطالي أقر، أمام فرقة الأبحاث الثانية بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية بالقنيطرة أن مستشار الوزير أوهمه بالفوز بصفقة لمقالع الرمال بسيدي قاسم، مقابل شقة بـ80 مليونا بالقنيطرة، وصفقة بناء دائرة للشرطة بسلا، وتسلم منه 19 مليونا رشوة مقابل تدخله.

وتضيف الجريدة، نقلا عن مصادرها، أن الإيطالي أقر أمام ضباط الشرطة القضائية التي استمعت إليه عن طريق إنابة قضائية صادرة عن الوكيل العام للملك بالرباط، أن المستشار بالديوان أوهمه بالفز بصفقة للطريق المزدوج بين الرباط وسلا، وتسلم منه أيضا 30 مليونا، بعدما أوهمه أنه سيتدخل، عن طريق وساطة بالوزارة للفوز بالصفقة.

وشدد الإيطالي في المحاضر المنجزة من قبل الضابطة القضائية التي استمعت إليه بحضور مترجمة من الفرنسية إلى العربية ومترجم آخر من الإيطالية إلى العربية، أنه بعدما تأخر فوزه بالصفقتين، دعاه المستشار السابق إلى الانتظار بسبب حلول موعد انتخابات، وبعدما تبين للمشتكي سقوطه في فخ النصب والاحتيال، وطرد الوزير رباح مستشاره في الديوان، تقدم إلى النيابة العامة لدى المحكمة الابتدائية بالرباط بشكاية أحيلت على الوكيل العام للملك، الذي أسند الأبحاث التمهيدية إلى المصلحة الولائية للشرطة القضائية عن طريق إنابة قضائية.

والمثير في الفضيحة أن المقاول الإيطالي، أدلى بوثائق تتضمن شيكا قدره 80 مليونا أداها لموثقة بتمارة، لاقتناء شقة وتفويتها إلى أبناء المشتكى به، كما أدلى بإشهاد موقع من قبل الموثقة ذاتها تفيد فيه اقتناء المستثمر للشقة لفائدة أبناء المشتكى به، كما أدلى المطالب بالحق المدني بشيك قدره 19 مليونا منحه للمستشار قد الفوز بصفقة بناء دائرة للشرطة بسلا، إضافة إلى شيك قيمته 30 مليونا رشوة للفوز بصفقات الطريق المزدوج بين الرباط وسلا، ووصلت المبالغ المالية التي ذكرتها مصالح الشرطة القضائية إلى 129 مليونا.

مقالات ذات صلة

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هيئة تحرير 24 ساعة

1 تعليق على المقال

  1. كاعي
    كاعي يونيو 12, 10:28

    إذا أسندت الأمور إلى غير أهلها فانتظر الساعة
    أليس الوطنية أن تغيب المصلحة الخاصة من أجل الوطن فكيف تريدون جلب الإستثمارات إذا كان هذا حالكم …بالطبع أنتم تفتحون أفواهكم ضد الزفزافي العاطل ولا تنبسون بشفة امام مثل هذا الفساد الذي جعل الزفزافي المتفرغ أصلا ان يتفرغ لكم زفزفي يا أيام مقبلة فأكيد سيصير لدينا ملايين الزفزافي المتفرغين نتيجة الفساد

    الرد على هذا التعليق

اكتب تعليق

اعلانات

إستطلاع الرأي

هل تتحمل حكومة العثماني مسؤولية الزيادة في المحروقات؟

جاري التحميل ... جاري التحميل ...