24 ساعة | الحقيقة… أولا و أخيرا

 عاجل

قصوري:هذه فوائد مشروع خط الغاز على المستوى الإفريقي..و هكذا يساهم الاقتصاد في خدمة القضية الوطنية

السبت 3 ديسمبر 2016 - 20:35
قصوري:هذه فوائد مشروع خط الغاز على المستوى الإفريقي..و هكذا يساهم الاقتصاد في خدمة القضية الوطنية
rajiweb

نادية عماري

قال ادريس قصوري، المحلل السياسي إن هذا مشروع خط الغاز الذي أطلقه الملك محمد السادس اليوم رفقة الرئيس النيجيري له جدوى على الشعوب بشكل مباشر، ويلبي حاجيات البلدين وسيحقق صناعة مندمجة ويجلب استثمارات دول أوربية ويحسن من مستوى التنافسية الإفريقية.

كما أضاف في تصريح لبرنامج”ضيف اليوم” على قناة ميدي 1 تيفي أن الشعوب تعيش في امتداد وليس قطيعة، والمجال الاقتصادي يعطينا استدامة في العلاقات وبالتالي وجود نقاش وحوار مفتوح، وأكيد أن هذا الحوار سيزلزل تلك البركة الجامدة ويغير المواقف الخاطئة علاوة على تغيير الرؤى والمواقف وبالتالي إيجاد نتيجة إيجابية للقضية الوطنية للمغرب.

“إفريقيا في حاجة لاستراتيجية تنموية جماعية تكون صلبة ومتينة، ولا يمكن أن تكون هذه الدينامية بمجرد تواجد القرارات السياسية الفوقية والمركزية، ولا بد من فتح مختلف الأبواب لذلك”، يضيف المتحدث.

و يبحث المغرب ونيجيريا مشروعا مهما لمد خط انابيب غاز يعبر غرب افريقيا لايصال الغاز الى اوروبا.

وتحدث موقع “ايكونومي-انتربيز” عن “مشروع طموح جدا تقدر قيمته بعدة مليارات من الدولارات”، مؤكدا ان الرباط وابوجا ستوقعان قريبا مذكرة تفاهم لبناء خط الانابيب.

وكتب الموقع ذاته ان الملك قطع الطريق على الجزائريين الذين بدأوا في 2002 مفاوضات مع حكومة نيجيريا لاقامة مشروع مماثل عبر الساحل لكن تعذر توفير التمويلات للمشروع.

ومخزون الغاز في نيجيريا، وهي ايضا منتج كبير للنفط، ضخم حيث تملك اكبر احتياطي مثبت من الغاز في افريقيا وسابع احتياطي في العالم.

لكن منطقة دلتا النيجر (جنوب نيجيريا) من حيث يأتي الغاز، تشهد اعمال عنف تنفذها جماعات مسلحة تهاجم بانتظام خطوط انابيب النفط للمطالبة بتقاسم افضل للموارد، ما ادى الى تراجع انتاج النفط والغاز في هذا البلد.

مقالات ذات صلة

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هيئة تحرير 24 ساعة

0 التعليق

لا تعليقات حتى الآن!

لا توجد تعليقات في الوقت الحالي، هل ترغب في إضافة واحد؟

اكتب تعليق

اكتب تعليق

اعلانات

إستطلاع الرأي

هل تتحمل حكومة العثماني مسؤولية الزيادة في المحروقات؟

جاري التحميل ... جاري التحميل ...