24 ساعة | الحقيقة… اولا و اخيرا

 عاجل

مغربي يتعرض للطعن بسكين من طرف احد السوريين والأخير يختبئ بمسجد في كولونيا

الخميس 11 أكتوبر 2018 - 20:35
مغربي يتعرض للطعن بسكين من طرف احد السوريين والأخير يختبئ بمسجد في كولونيا
سناء الجدني- الرباط

اندلع شجار بين شخص سوري وآخر مغربي في حي يكتظ بالمحلات العربية في مدينة كولونيا الألمانية. وخلال الشجار سحب السوري سكيناً وطعن به المغربي مرات عديدة ثم هرب إلى مسجد مغربي أثناء الصلاة آملاً في ألا تقبض عليه الشرطة.

ولسبب مجهول حتى الآن، وقعت مشاجرة بين الشخص السوري (30 عاماً) وآخر مغربي (28 عاماً) في أحد الشوارع المليئة بالمحلات العربية في منطقة “كالك” بالجزء الشرقي من مدينة كولونيا الألمانية، وتطورت بشكل دموي.
وبحسب صحيفة “كولنر إكسبرس”، التي تصدر في كولونيا فإن الحادثة وقعت عند صلاة الظهر من يوم الثلاثاء الماضي في شارع “تاونوس”، الذي شهد الواقعة توجد به محلات عديدة لعرب من شمال إفريقيا، وخصوصاً من المغرب. فهناك محلات البقالة والحلاقة والمخبوزات العربية، كما أن به مسجداً باسم “تقي الدين الهلالي”، وهو عالم دين مغربي راحل حصل على الدكتوراه من برلين.

وقام السكان بإبلاغ الشرطة والإسعاف، غير أن الشخص السوري فَرَّ هارباً إلى داخل مسجد تقي الدين الهلالي واندس بين المصلين. وقال إمام المسجد لصحيفة بيلد: “جاء الرجل واصطف مع المصلين، وربما كان يمني نفسه بأن الشرطة لن تدخل المسجد”.
غير أن رجال الشرطة دخلوا المسجد بعدما وضعوا أكياس بلاستيكية على أحذيتهم، حفاظاً على نظافة مفروشات المسجد، وقاموا بإلقاء القبض على السوري، والتحفظ على أدلة الجريمة، التي وجدوها في المسجد. كما تم تشكيل لجنة تحقيق حول الحادث.

مقالات ذات صلة

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هيئة تحرير 24 ساعة

0 التعليق

لا تعليقات حتى الآن!

لا توجد تعليقات في الوقت الحالي، هل ترغب في إضافة واحد؟

اكتب تعليق

اكتب تعليق

في الواجهة

إعلانات

إستطلاع الرأي

هل تتحمل حكومة العثماني مسؤولية الزيادة في المحروقات؟

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

الأرشيف