في عز أزمة كورونا.. بعد رفضه تسليم بطائق المهنية للصحفيين لاماب تسحب إعترافها بمجلس مجاهد وتصفه بالغير الدستوري

24 مارس 2020 - 11:00
-
24 ساعة - متابعة

يبدو أن الأزمة التي كانت صامتة بين وكالة المغرب العربي للأنباء والمجلس الوطني للصحافة قد خرجت اليوم إلى العلن بعدما أعلنت “لاماب” عن إطلاق بطاقتها الصحفية المهنية الخاصة ووصفها المجلس الوطني للصحافة ب”الهيئة الغير الدستورية”.

وجاء ذلك في بلاغ صحفي للوكالة، أكدت منه خلاله أنه “في إطار التعبئة الوطنية الحيوية ضد فيروس كورونا المستجد، والانخراط الإعلامي الحازم لوكالة المغرب العربي للأنباء ضد تفشي كوفيد – 19، تطلق وكالة الأنباء المغربية، طبقا لقانونها رقم 02 – 15، في فصليه 3 و14، بطاقتها الصحفية المهنية الخاصة بها”، مشيرة بأنه “أمام هذه الأزمة الصحية غير المسبوقة التي تعيشها البلاد، سيكون من اللامسؤول عدم تزويد صحافيي وكالة المغرب العربي للأنباء ببطاقة صحافة مهنية تمكنهم من أداء مهنتهم”.

واعتبرت وكالة المغرب العربي للأنباء، المجلس الوطني للصحافة “هيئة غير دستورية، والذي لا تتمتع فيه وكالة المغرب العربي للأنباء لا بصفة ناخب ولا بصفة منتخب لمنح بطاقة الصحافة على صحفيي المرفق العام الذين يخضعون لقانون الوظيفة العمومية والنظام الأساسي لوكالة المغرب العربي للأنباء طبقا للفصل 3 من قانون 13 – 89 للصحفي المهني”.

وزادت الوكالة، في البلاغ نفسه الذي وضعته في موقعها الرسمي، بأنه “في انتظار تعديل القوانين التي تؤسس لهذا المجلس الوطني للصحافة، وخصوصا المرسوم الذي يحدد شروط منح البطاقة، ستكون بطاقة الصحافة المهنية لوكالة المغرب العربي للأنباء هي المعتمدة بالنسبة لصحافيي الوكالة المغربية للأنباء بدل أي بطاقة أخرى”.

تعليقات

لم يتم إيجاد التعليقات

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.