عاجل..وزير الداخلية يستدعي المركزيات النقابية بعد فشل العثماني في الحوار الاجتماعي

4 يناير 2019 - 13:01
-
كريم سعدوني- الرباط

دخلت وزارة الداخلية على خط مفاوضات الحوار الاجتماعي التي تشهد جمودا منذ تشكيل حكومة العثماني، وقبلها حكومة عبد الإله بنكيران. وعلم لدى مصادر نقابية أن وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت وجه دعوة إلى مختلف المركزيات النقابية لاجتماع ينتظر عقده يوم الأربعاء المقبل.

وقالت مصادر الموقع إن الأمناء العامين للمركزيات النقابات تلقوا اتصالات من وزارة الداخلية من أجل الحضور. وتشير المعطيات المتوفرة إلى أن دخول الداخلية على خط الحوار الاجتماعي ليس جديدا، بل إن الأمر تم في عهد حكومة عباس الفاسي، وكذلك حكومة بنكيران عندما تصل المفاوضات إلى الباب المسدود.

ورفضت النقابات العرض الذي تقدم به سعد الدين العثماني. ويتضمن هذا العرض زيادة قدرها 400 درهم في أجور الموظفين في السلالم 6 و7 و8 و9، وأصحاب الرتب من 1 إلى 5 في السلم العاشر، ثم الرفع من التعويضات العائلية بـ100 درهم، والرفع من منحة الولادة إلى 1000 درهم، إلا أن النقابات اعتبرت العرض هزيلا ولا يستجيب لمطالبها.

هيئة التحرير
كاتب وصحفي مستقل.

تعليقات

لم يتم إيجاد التعليقات

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.