حركة المغاربة الديمقراطيين المقيمين بالخارج يستنكرون إقصائهم من عضوية مجالس الحكامة

21 فبراير 2020 - 14:07
-
24 ساعة - متابعة

استنكرت حركة المغاربة الديمقراطيين المقيمين بالخارج عدم التزام الحكومة بالبرنامج الحكومي المقدم أمام البرلمان في أبريل 2017، حيث التزمت الحكومة بخدمة مغاربة العالم، والدفاع عن حقوقهم وحماية مصالحهم، وحماية هويتهم الثقافية والدينية.

واعتبر البيان الذي وقعه جمال الدين ريان، رئيس حركة المغاربة الديمقراطيين المقيمين بالخارج، أن البرنامج الحكومي خصص إجراءات من بينها تفعيل المقتضيات الدستورية القاضية بإشراك مغاربة العالم في المؤسسات الوطنية، والعمل على الإسراع بإخراج قانون مجلس الجالية المغربية بالخارج، واستكمال ورش الإصلاح القنصلي، ومسلسل تحديث وتجويد الخدمات القنصلية والاجتماعية لفائدة أفراد الجالية المغربية بالخارج وفق برنامج عمل ملائم.

وبالرغم من ذلك فإن الحكومة لم تقم بتفعيل فصول الدستور الخاصة بمغاربة العالم، بل فضلت إقصائهم من عضوية مجالس الحكامة ومقتضيات الفصل 92 من الدستور.

وطالب البيان الاستنكاري الدولة المغربية وكل المؤسسات المرتبطة بملف مغاربة العالم بعقد “مؤتمر وطني” لكفاءات وإطارات والفاعلين الحقيقيين لمغاربة العالم ليتدارسوا اقتراحات الحلول لإنتظاراتهم وأجْرَأَة التوصيات المنبثقة عنه.

كما دعا جمال الدين ريان، رئيس حركة المغاربة الديمقراطيين المقيمين بالخارج، إلى إحداث لجنة مشروع انتظارات مغاربة العالم يمكنها أن تقدم تقريرها للمؤتمرين.

 

تعليقات

لم يتم إيجاد التعليقات

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.