بعد أيام من نشر الصحافة الأمريكية لتسريبات المخابرات المصرية.. السيسي يعفي مدير الجهاز من منصبه

18 يناير 2018 - 16:39
-
وكالات

أعفى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، الخميس، مدير جهاز المخابرات العامة، خالد فوزي، من منصبه، وحسب بيان المكتب الإعلامي للرئاسة، نقلته وكالة الأنباء المصرية الرسمية، أصدر السيسي قرارا بتكليف اللواء عباس كامل، مدير مكتبه، بتسيير أعمال جهاز المخابرات العامة (أحد أعلى الأجهزة الاستخبارتية بالبلاد) لحين تعيين رئيس جديد للجهاز.

ولم يبين البيان الرئاسي سبب إعفاء فوزي الذي تولى رئاسة الجهاز في ديسمبر 2014 من منصبه حتى الساعة 15: 40 ت.غ، أو ملابسات هذا القرار.واللواء عباس كامل هو مدير مكتب السيسي منذ أن كان الأخير رئيسًا للمخابرات الحربية (تتبع وزارة الدفاع) قبل أن يتولى وزارة الدفاع، ثم رئاسة البلاد في يونيو 2014. ويأتي قرار إعفاء فوزي، أحد المقربين من الرئيس المصري، عقب أيام من نشر صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية مضمون ما قالت إنها تسريبات لمحادثات هاتفية أجراها ضابط في جهاز المخابرات العامة بمصر، وهو يوجه شخصيات إعلامية وفنية للحديث بطريقة معينة في قضايا مثل القدس والانتخابات الرئاسية، قبل أن تبث تلك التسجيلات المزعومة فضائية معارضة. لكن القاهرة نفت جملة وتفصيلًا صحة التسجيلات المذكورة.وأعفى السيسي، خلال 3 سنوات، عشرات المسؤولين في جهاز المخابرات العامة، بينهم قيادات رفيعة، وفق تقارير إعلامية محلية، قبل أن يعفى رئيس الجهاز اليوم، وخالد فوزي، هو أحد أبرز المقربين للسيسي، وظهر عادة بجواره في الزيارات الخارجية، ولعب دورا لافتا في إجراءات المصالحة الفلسطينية الأخيرة، وتولى رئاسة المخابرات في 2014، عقب إعفاء رئيس المخابرات العامة، آنذاك، اللواء محمد فريد التهامي.

هيئة التحرير
كاتب وصحفي مستقل.

تعليقات

لم يتم إيجاد التعليقات

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.