الفنانة المغربية مريم حسين تستفيد من عفو في الإمارات وتغادر أسوار السجن

10 فبراير 2020 - 12:09
-
24 ساعة - متابعة

استطاعت الفنانة المغربية، مريم حسين، أن تغادر أسوار السجن في الإمارات، قبل انقضاء مدة عقوبتها أمس الأحد بعد حصولها على عفو من الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم.

وللإشارة قد أدانت محكمة في الإمارات مريم حسين بالحبس لشهر واحد، وترحيلها بعد ذلك من الإمارات، بتهمة هتك العرض بالرضا، ونشر الفسق، والفجور.

وصادف يوم الإفراج لفنانة المغربية، مريم حسين يوم عيد ميلاد ابنتها الصغيرة، ليهديها محمد بن راشد آل مكتوم الحرية بالعفو عنها، بعد حوالي 10 أيام من الحبس.

وجدير بالذكر أن مريم حسين كانت قد شاركت في إحياء سهرات الاحتفال برأس السنة، وظهرت في مقطع فيديو وهي ترقص بشكل مثير مع مغني الراب الأمريكي “تايغا” فاستغل الإعلامي الإماراتي صالح الجاسمي الفرصة التي أتاحتها له بنفسها للانتقام منها، بعد خلاف سابق بينهما، فقرر رفع دعوة ضدها بتهمة هتك العرض بالرضا، ونشر الفسق، والفجور.

تعليقات

لم يتم إيجاد التعليقات

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.