24 ساعة

 عاجل

سكينة مارس ..عاشقة حياة الترحال والمغامرات في القارة البيضاء (حوار)

الثلاثاء 21 مارس 2017 - 13:37
سكينة مارس ..عاشقة حياة الترحال والمغامرات في القارة البيضاء (حوار)
حوراء استيتو

حوراء استيتو_الرباط

سكينة مارس، شابة مغربية اختارت حياة الترحال والتجوال عبر مختلف ربوع القارة البيضاء، فارتأت جريدة “24ساعة”، الغوص في المغامرات والأحداث التي عاشتها سكينة، عبر هذا الحوار الشيق.

1.من تكون سكينة مارس ؟

سكينة مارس، مغربية، 25 سنة، هادي السنة الثالة ليا فآسيا، عندي إجازة فالتسويق السياحي و الفندقي و ماستر فاستراتيجيات وتسيير الوحدات السياحية.

محمية الفهود في تايلاند-بوكيت 2016

2.كيف بدأت فكرة التجوال في اسيا لوحدك؟

أنا مولوعة بالثقافات و التنوع و الإستكشاف، فاش كنت باقي صغيرة كنت ديما كنبقا حالا فمي فوثائقيات ديال Ushuaia و كنت كنبغي نيكولا اولو، و discovery و National geographie, و المجلات و خاصة العربي اللي ديما الموضوع الأساسي كيكون سياحي و لا مرتابط بشي موضوع ديال استكشاف شي بلاد، و طبعا وثائقيات الجزيرة.
هادشي كامل خلق عندي انبهار بالعالم و ربى عندي هاد الحب اللي كنعيشو اليوم، و هادشي هواية و مكنتسناش منو دخل، حيت فاش كنت كننقرا هادشي و بديت كنتنقل كنت كنساير بالقراية فالمجالات اللي عجبوني و الخدامي اللي بغيت.
من الصغر و انا دائما كنبغي نكتاشف هادشي بسبب المطالعة، اوروبا بالنسبة ليا مكتشكلش فارق على واقعنا من ناحية الاختلاف الثقافي، و اسيا المعلومات عليها محدودة فمجتمعنا، مع الوقت كتاشفت النجاح الاقتصادي ديال الصين، نباهرت و من تما وانا نحلم نجي نشوف بعينيا بعيدا عن ما يروج له الاعلام.

فتيات التقيتهم في فندق في جنوب الصين، واقترحن على ارتداء اللباس التيبيتي التقليدي-على ضفاف جبال التبت

3.ها هي الدول التي زارتها سكينة مارس؟

الدول الاسيوية اللي زرتها، هي تايوان، كمبوديا، تايلاند، لازس ميانمار، كوريا، هونغ كونغ، تايوان، الصين،التبت، فييتنام…
المطالعة فسن مبكرة و الحوارات اللي كنت كنتبادلها مع الاب ديالي، اللي هو انسان متبحر فالعلوم بشتى انواعها خلاني نكون اللي انا عليه اليوم…الأب ديالي هو روح السفر اللي كتسكني، كما انه انسان عاشق للطبيعة و الحياة البسيطة، كنت كل ويكاند من طفولتي كندوزو فالحقول و الطبيعة و تسلق الجبال، فاش كنسافرو مكنبقاوشش حدا البحر و المقاهي، بل كنا كنفيقو فالصباح و نمشيو للمآثر نقراو عليها و نشوفو الناس كيف عايشين و نتمشاو خارج المسارات السياحية.

مدرسة ابتدائية في مدينة مكاو سنة 2014-قمت بمحاضرة حول اسفاري و عرض حول المغرب

4.هل هناك دول أخرى تتمنين زيارتها؟

كنتمنا نزور و نعيش مدة طويلة فأمريكا الأتينية و الدول الإفريقية بحال السينيغال ، روندا…و بغيت ندير مغامرات كثيييرة ديال الترحال، كنبغي نمشي لاي وجهة و نجلس فيها اطول وقت ممكن، حيت ميمكنش نقدر نفهم ولا نكون صورة على ثقافة معينة من خلال مدة محدودة، حيت مكنسافرش باش نتسما مشيت لشي وجهة كنسافر باش نزيد نغني تجربتي الحياتية و المعرفية و نوصلها للناس، كنبغي نفهم تصور الناس للحياة و الموت و الدين، الأنظمة السياسية ديالهم، التعليم ديالهم، الاحتفالات التقليدية ديالهم، تصورهم للقيم … كنبغي نغطس و نتشبع بالمكان اللي كنزورو….كنبغي نعيش بحالهم.

مدينة شينكدو، قبيل رحلتي الى التبت

5.ما هي الصعوبات التي واجهتك؟

الصعوبات كثيرة، لكن حتى الحياة المستقرة لا تخلو منها، أظن أكبرها هي تحمل المسؤولية الكاملة بعيدا على الأصدقاء و العائلة، بحيث اذا مرضت أو طرا مشكل مكيكونش من حقي نضعف أو نعيش الهوان، كيخص نكون قوية، رغم تواجد العديد من الاصدقاء اللي خلقتهم هنايا كيخففو شوية، كنظن هادي أهم صعوبة عندي، لان حياة الترحال وحيدة اللي كنعيشها دابا صعيب توفر لي صديق فجانبي على طول الخط.

مدينة شيجيازوانج جنوب الصين

6.ها هي اغرب و أطرف عادة تعرفتي عليها؟

أغرب عادة تعرفت عليها هي قبائل قديمة فالصين بالضبط ف الهيمالايا التيبيتة، كيتميزو بأن المرأة هي التي تسير و من حقها تتزوج أكثر من رجل، و الرجل مكيعيش مع مرا وحدة، بل حسب بعض الطقوس مثلا أن المرأة يكون ديك الراجل عاجبها كيمشي يدوز ليلة عند الفتاة اللي عجباتو كذالك…و كتكون خلات الباب مفتوح فالليل، و يلا وقع حمل، المرأة هي اللي كتكفل بيه هيا و عائلتها، كيتميزو بالحرية الجنسية المطلقة للمرأة تماما بحال الرجل، بعني مكيحكمش عليها المجتمع اذا كان عندها كتر من حبيب او زوج مؤقت، المرأة كذالك هي اللي كتورث الاراضي….الخ و كما انها كتخدم بجد باش توفر القوت لولادها.

2015 في زوهاي-الصين.

7.ما هي الطموحات والاهداف المستقبلية لسكينة مارس؟

بما ان حرية التنقل حق من حقوق الانسان، فكنتمنا ان السفر يتاح لأغلبية الناس، حيت السفر الا دار بقيم معينة، يعتبر وسيلة لتقارب التقافات و نشر التسامح…كنتمنا نساهم فهادشي خاصة للأطفال الصغار.
على الصعيد الأكاديمي، بغيت نزيد نتعلم و نقرا و نشر البحوث ديالي، ندير كتاب كنعاود فيه تحديدا حياتي فالصين و القصص الانسانية اللي عشتها…
كما ان مبادئ السفر و شغف السفر كبر عندي فالمغرب، اللي هو بلاد زوينة بزاف و مكرهتش تتم زيارتها بزاف…باش يعرفونا الناس كثر و لأن السفر راه يعابر ليوما صناعة بشتى انواعه، و مذر للدخل و الارباح، ممكن يخرج الكثيرين فالمغرب من الفقر و يوفرلهوم فرص كثيرة…حاليا المنوج المغريبي فيما يخص الخدمات نقدر نوصفو ب متوسط الى جيد لكن ضعيف فيما يخص البنيات التحتية، حاليا شحال من واحد مهتم بالسياح الصينين، لكن أكيد انه اذا جا مغيرجعش! حيت بكل بساطة ماشي فمستوى استقبالهم … و كنتمنى وزارة السياحة تتحرك…حيت كنضيعو علينا فرص كثيرة، مكرهتش شي نهار نحط المغرب فالخريطة السياحية العالمية، و عندي افكار كثييرة باش نحقق هادشي.

 محمية جوزايكو-مكان يعتبره الصينيون أجمل مكان في بلدهم

8. كلمة لكل شخص يريد ان يعيش نفس مغامراتك ؟

أي شخص باغي يعيش هاد التجربة نقدر نعطيه مجموعة نصائح ماشي كلمة، أولا يكون منفتح، ضروري بزاف باش يستمتع اكثر و يحقق اللي كنسميه انا نيرفانا السفر، يعني كتكتاشف حتا كتحس بواحد اللذة فالحياة تفوق الوجود، و مهم للبلدان و الناس اللي غنمشيو ليها، باش منجرحوش مشاعرهم، مرات كثيرة كنكون مع اصدقاء بوذيين و كيدخلو يصليو فالمعابد ديالهم، و كيقولولي اجي معانا و كنبتسم و نرافقهم و نحتارم الشعائر ديالهم و نبدي اهتمام نعرف كثر…هذا مثال .
ثانيا، اللي بغا هادشي خاص يخدم عليه و ميتخلاش على الحلم ديالو…كاين وسائل كثيرة باش يتحقق…و يكون مستاعد للصعوبات و العراقيل…الخ…حيت بحال اي حاجة فالحياة … كيخص مجهود و اصرار.
ثالثا ضروري من توفير شوية د الفلوس، حيت السفر الخارج مختالف داخل البلاد، يمكن توقع اي حاجة و الانسان يكون مسؤول على راسو، و كذالك نقلبو و نبحثو مزيان على المعلومات ديال الدول اللي بغينا نمشيولها، مثلا فالتايلاند وقع لي موقف لامست فيه الموت، مثلا فتايلاند مرضت و كان خاصني علاج ديال 7 ايام فمستشفى، و كان غالي بزاف و مكانتش عندي فلوس كافية، نهار مشيت للكيشي لاكارط مخدماتش لان الابناك التايلاندية مكتقبلهاش، لحسن حظي صديق تدخل بسرعة و انقذ الموقف، هاد النصيحة ضرورية حتا هيا، بزاف ديال الناس كيسافرو و كيتشكاو من الفيزات، بغيت غير نقول ان احترام سيادة الدول ضروري، يعني اللي كيحرق الفيزا او كيدوز بين الدول بطريقة غير شرعية راه كيضر راسو و كيغشش راسو، حيت مكيكونش محمي بالقانون، احيانا بعض الدول فيها صعوبة لكن ضروري نتعاملو مع ديك الصعوبات فاطار القانون، و اللي معجباتش شي قوانين يحاول يغيرها بطريقة حضارية.
و بالنسبة للبنات اللي كيخافو يسافرو بوحدهم، كنقولهوم ماخافوش، تشجعو و عيشو الحلم ديالكم، مع التجربة كولشي كيجي ساهل و بسيط، و هاد العالم ما ديال تا واحد، هاد العالم ديالنا كاملين و من حقنا نعيشو فيه كيف بغينا.

مقالات ذات صلة

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هيئة تحرير 24 ساعة

0 التعليق

لا تعليقات حتى الآن!

لا توجد تعليقات في الوقت الحالي، هل ترغب في إضافة واحد؟

اكتب تعليق

اكتب تعليق

في الواجهة

إعلانات

إستطلاع الرأي

هل تتحمل حكومة العثماني مسؤولية الزيادة في المحروقات؟

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

الأرشيف