24 ساعة

 عاجل

مشروع الطاقة الريحية “خلادي” يبدأ بضخّ أولى “الكيلواط ساعة” في شبكة التوتر العالي

مشروع الطاقة الريحية “خلادي” يبدأ بضخّ أولى “الكيلواط ساعة” في شبكة التوتر العالي
20 ديسمبر 2017 - 09:45

أنجزت مجموعة “أكوا باور” ب”جبل صندوق” المحطة الريحية “خلادي” على بُعد 30 كلم من مدينة طنجة. وتتوفّر هذه المحطة على سعة تصل إلى 120 ميغا واط، باستثمار قدره 1،7 مليار درهم.ويُعتبر مشروع “خلادي” من أوّل المشاريع التي طوّرتها مجموعة “أكوا باور”، بتعاون مع صندوق الاستثمار ARIF في إطار القانون رقم 09 – 13 المتعلق بالطاقات المتجدّدة التي تسمح للمنتجين الخواص بيع الكهرباء ذات التوترالعالي مباشرة كما هو الحال مع المقاولات الصناعية.

وقد تمّ تمويل المشروع بقرض على المدى الطويل، وأساسا عبر المصرف الأوربي للإنشاء و التعمير (BERD) وبمساهمة من صندوق التكنولوجيات النظيفة (CTF) والبنك المغربي للتجارة الخارجية (BMCE).. وهكذا، فإنّ مشروع “خلادي” هو أوّل مشروع للطاقات المتجدّدة يتمّ تمويله من طرف المصرف الأوربي للإنشاء و التعمير (BERD) بالمغرب على أساس تمويلات تعاقدية، وبدون أيّ دعم.وسوف تتمكّن المحطة الريحية “خلادي” التي ستنتج تقريبا 380 “جيغا واط ساعة” سنويا (أي ما يعادل الاستهلاك السنوي لمدينة متوسّطة تضم 000 400 ساكن) من التموين المباشر لكبار الزبناء الصناعيين المرتبطين بشبكة التوترالعالي.

وتتكوّن هذه المحطة من 40 “توربينة” ريحية بسعة 3 ميغا واط للواحدة، أنجزها مورّد المعدّات “فيستاس” Vestas الذي سيتولى مسؤولية الاستغلال والصيانة. وقد تمّ تثبيت كلّ “توربينة” على بُرجيعلو ب 80 متر، كما تمّ تجهيزها بثلاث شفرات طولها 45 متر. وسوف يسمح تشغيل أولى “التوربينات” بالتزوّد الفوري بالكهرباء.كما سيسمح التشغيل لاخر التوربينات في ظرف 4 اشهر من الوصول إلى سعة إجمالية تبلغ 120 ميغا واط.وقد صرّح السيد “بادي بادمانثان” Paddy Padmanathan، المدير التنفيذي ل”أكوا باور” قائلا: “يعتبر مشروع خلادي إنجازا مهما في الطاقات الريحية مطورا بنظام “الإنتاج المستقل للكهرباء” l’IPP،حيث يبرز مدى التزام مجموعة “أكوا باور” بالمساهمة في تنمية وتحقيق قيمة مُضافة للمملكة المغربية. إن التعاون المتميز مع الحكومة المغربية بكل مؤسساتها المعنية واستغلالنا الفعال لمحطاتنا سيسمح بتأمين الولوج إلى الطاقة مع ضمان نمو مستدام للاقتصاد”

ومن جهته، صرّح السيد “باديس دراجي” المدير العام الجهوي ل”أكوا باورالمغرب “: ” إننا فخورون بالمساهمة في تحقيق طموحات المملكة المغربية في تطوير مجال الطاقات المتجدّدة مع تعزيز النسيج الصناعي الوطني “.كما صرّح السيد عبد اللطيف نصر الدين، المدير العام ل”أنفرا إنفيست”  Infra Invest، وهي شركة تدبير صندوق الاستثمارات ARIF: “إنّ ربط أولى توربينات محطة خلادي بالشبكة الوطنية للكهرباء، والبدء بتزويد زبنائنا بالطاقة النظيفة، يشهد على نجاح مسلسل طويل من التنمية ساهمت فيه “إنفرا إنفيست” بكلّ فعالية.”ويُشار هنا إلى أنّ أكوا باور” تمتلك 75 في المائة من “أكوا باور خلادي”، كما تمتلك ARIF 25 في المائة.

 

مقالات ذات صلة

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هيئة تحرير 24 ساعة

0 التعليق

لا تعليقات حتى الآن!

لا توجد تعليقات في الوقت الحالي، هل ترغب في إضافة واحد؟

اكتب تعليق

اكتب تعليق

إعلانات

تابعنا على الفيسبوك

إعلانات

إستطلاع الرأي

هل تتحمل الحكومة مسؤولية فاجعة الصويرة ؟

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...