24 ساعة

 عاجل

هواوي تتميز مع أحدث هواتفها” ميت 10 لايت”

الجمعة 24 نوفمبر 2017 - 19:27
هواوي تتميز مع أحدث هواتفها” ميت 10 لايت”
24 ساعة - الدار البيضاء

حقق هواوي ميت 10 لايت منذ إطلاقته إقبالا من قبل المستهلكين المغاربة كثاني أكبر مورد عالمي للهواتف الذكية قفزة نوعية أخرى مع هذا الجهاز العالي الأداء .
وقد شهد هواوي ميت 10 لايت الذي تم طرحه يوم 15 نونبر، إقبالا. وعلاوة على ذلك، اختارت هواوي القرب من عملائها بتنظيم نهاية الأسبوع الماضي أول جولة من حملتها الترويجية الاستثنائية بأربع مدن مغربية. فبالدارالبيضاء والرباط ومراكش وأكادير، اختار المورِّد الثاني عالميا للهواتف المحمولة لقاء المغاربة، وهذا ما سيقوم به خلال نهاية الأسابيع الست المقبلة، لمنحكم فرصة الفوز بالعديد من الجوائز والاستفادة من نجاح أحدث الهواتف الذكية لهذه العلامة.
وجددت هواوي الالتزام القوي للعلامة، المتمثل في جعل أفضل ما في التكنولوجيا المحمولة في متناول أكبر عدد ممكن. ولتحقيق هذه الغاية فكرت فرق هواوي في تصميم هاتف ذكي بديزاين لم تعتريه أي تنازلات تذكر، فضلا عن الأداء العالي ..والسعر أيضا! وجاء هذا الجهاز بشاشة بمقاس 5.9 بوصة عالية الدقة، التي تحسن تجربة التفاعل على شبكات التواصل الاجتماعية ومشاهدة الفيديوهات وقراءة أو تصفح الإنترنت بصفة عامة. كل هذا مع بطارية يمكن أن تضمن استقلالية لمدة يومين.
لكن هناك خاصية أخرى تميز بها هواوي ميت 10 لايت أقنعت المستهلكين المغاربة، ويتعلق الأمر بكاميراته الأربعة (كاميرتان أماميتان وخلفيتان)، التي جعلت هذا الهاتف الذكي يبتكر لمنح الأحسن، ويتيح التقاط صور وفيديوهات مبهرة في غاية الروعة. أما بخصوص جودة هذا الجهاز فستذهلكم حقا، وسيجد عشاق السيلفي بكل تأكيد كامل مبتغاهم.
وبالنسبة للديزاين، الجهاز لم يخرج عن نطاق سابيقيه في سلسلة ميت، باعتباره جوهرة حقيقية من الرقة والأناقة. وتعتزم هواوي التي تصغي دائما إلى زبنائها، انتهاز فرصة هذا العرض للكشف عن ثلاث ألوان جديدة: أزرق أورورا (الشفق القطبي) وذهبي بريستيج وأسود الغرافيت الذي يضفي أناقة فاتنة لا تقاوم على ميت 10 لايت

مقالات ذات صلة

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هيئة تحرير 24 ساعة

0 التعليق

لا تعليقات حتى الآن!

لا توجد تعليقات في الوقت الحالي، هل ترغب في إضافة واحد؟

اكتب تعليق

اكتب تعليق

في الواجهة

إعلانات

إستطلاع الرأي

هل تتحمل حكومة العثماني مسؤولية الزيادة في المحروقات؟

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

الأرشيف