24 ساعة

 عاجل

مالقة الإسبانية تعيش أسبوع الموضة مع باساريلا لاريوس

الخميس 21 سبتمبر 2017 - 22:29
مالقة الإسبانية تعيش أسبوع الموضة مع باساريلا لاريوس
24 ساعة - متابعة

شارك مجموعة من المصممين، الإسبانيين والدوليين في أسبوع الموضة “بساريلا لاريوس” في المدينة ذاتها، في طبعته السابعة خلال الشهر الجاري، الخاص بالـ”هوت كوتير” والملابس الجاهزة للنساء والرجال.
وقدم المصممون الأحد عشر المشاركون في فعاليات المهرجان أزياء راقية على السجادة الزرقاء المميزة على طول شارع “ماركيز دولاريوس”، الأشهر في مالقة، والممتد على طول 350 مترا.
وقدمت الصحافية الإسبانية المعروفة جاكلين كامبوس هذا الحدث الكبير الذي ينتظره عشاق الموضة والـ”فاشيونيستا”، في إسبانيا وحول العالم. وعرف العرض مشاركة كل من المصممة سونيا بينيا بروتوكولو وكارلا رويز وفيرتيز غالا، إلى جانب جيما ميلي، أنجيل بالازويلوس، رافائيل أوركيزار، خوان سيغوفيا بارا بيرلاس كاندي، لوكاس بالبوا، إيفانا بيكالو وجيسوس سيغادو. وبمساعدة فريق من مصففي الشعر المحترفين، منهم كارلوس روفو، موتشي وأنطونيو إلوي، وماكياج المبدع أرتينيس. أما عارضات الأزياء فقد وصل عددهنّ إلى ثمانين عارضة إسبانية، لا يتعدى سنهنّ العشرين.
واستوحى المصمم بروتوكولو الإسباني مجموعته الرجالية الجديدة، التي سماها “عشرينيات نيويورك” من حقبة العشرينيات في مدينة نيويورك. فرأينا تنسيقا فائق المهارة للسراويل والسترات وأطلق العنان لخياله الذي مكّنه من كسر مفهوم البدلات الكلاسيكية الرجالية بجدارة. ولجأ بروتوكولو إلى ألوان داكنة من الأزرق والأسود ولمسات خفيفة من الرمادي.

أما المصممة الأرجنتينية إيفانا بيكالو فقد حاولت من خلال تصاميمها إظهار شخصية المرأة من جوانب مختلفة، في قوتها وضعفها. واعتمدت أساسا على الألوان المعدنية والحرير الطبيعي وتوليفة حريرية رقيقة والدانتيل وزخارف متداخلة ومركبة، بالإضافة إلى الأحجار واللؤلؤ.
وترغب المصممة إيفانا في أن تجعل من فساتين الـ”هوت كوتير” قطعا يمكن ارتداؤها من كل النساء وأن تتواجد في خزانة الملابس الخاصة بهن.
وهديةً منه إلى مدينته مالقة، قدّم المصمم الإسباني جيسوس سيغادو تشكيلة مختارة من مجموعته “جوهرة”. وقال في آخر المهرجان، الذي اختتم بتكريمه وتقليدة دبوسا ذهبيا، إن “أفضل طريقة للرد على هذا الاعتراف الكبير من الجمهور هي تقديم مجموعتي الأخيرة، والتي لاقت نجاحات كثيرة في الخارج لأنني ألتزم في تصاميمي على الجودة والأفكار الإبداعية”.

وقد أبهر سيغادو الحاضرين بفساتين رومانسية استوحاها من شخصية المرأة الأنيقة والأنثوية واستخدم فيها أنواعا فاخرة من “التول” و”الشاش” و”الأورجانزا” و”الكروشي”.

مقالات ذات صلة

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هيئة تحرير 24 ساعة

0 التعليق

لا تعليقات حتى الآن!

لا توجد تعليقات في الوقت الحالي، هل ترغب في إضافة واحد؟

اكتب تعليق

اكتب تعليق

في الواجهة

إعلانات

إستطلاع الرأي

هل تتحمل حكومة العثماني مسؤولية الزيادة في المحروقات؟

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

الأرشيف