24 ساعة

 عاجل

هذه حقيقة علاقة “المغربي” المشتبه فيه بالهجوم الدامي على مسجد كيبيك بكندا

الثلاثاء 31 يناير 2017 - 12:34
هذه حقيقة علاقة “المغربي” المشتبه فيه بالهجوم الدامي على مسجد كيبيك بكندا
aziz

سناء الجدني- كيبيك

وحسب وسائل إعلام كندية، يعتبر أليكسندر بيصونيت، طالب في العلوم السياسية بجامعة لافال، الشخص الوحيد المشتبه به في الهجوم على المركز الثقافي الإسلامي بكيبيك.
وبخصوص المغربي الأصل الذي تدوالت مواقع إعلامية عالمية في وقت سابق إسمه كمتهم، فيتم حاليا التعامل معه كشاهد فقط.
وذكرت صحيفة الديلي ميل البريطانية، أن محمد خضر، وهو مواطن كندي من اصول مغربية لا يعامل كمتهم بل كشاهد فقط، في وقت تشتبه فيه الشرطة الكندية بالمدعو أليكسندر بيصونيت، الذي هرب تم القي عليه القبض بعد 20 دقيقة فقط، حين اتصل بالشرطة على الرقم 911 وسلم نفسه.
وأشارت شرطة كيبيك، في حسابها على موقع تويتر، أن ‘الشرطة تؤكد أن شخصا واحدا من الاثنين اللذين تم اعتقالهما إثر هجوم كيبيك يعتبر مشتبها به’.
وقد تم اعتقال الشخصين عقب حادث إطلاق النار على المركز الثقافي الإسلامي الذي يقع بمنطقة سانت فوي، ما خلف مقتل ستة أشخاص وإصابة ثمانية آخرين، خمسة من بينهم في حالة حرجة.
وفي مؤتمر صحافي في وقت سابق من اليوم الاثنين، أعلنت الشرطة بإقليم كيبيك عن اعتقال شخصين في العشرينات من العمر ‘لا سوابق قضائية لهما’.
وأوضح المصدر نفسه أن الشخص الأول اعتقل بالقرب من موقع الهجوم، فيما تم إيقاف الآخر الذي أشعر بنفسه الشرطة بالقرب من جزيرة أورليانز، على بعد حوالي 20 كلم من المركز.
ومساء الأحد، وضعت السلطات ‘هيئة أمنية لتدبير مواجهة الإرهاب’ والتي تضم الدرك الملكي الكندي وشرطة كيبيك ومونريال.
وكانت قد أعلنت أن شخصين مقنعين فتحوا النيران داخل المسجد تزامنا مع اداء صلاة العشاء.
ووصف رئيس وزراء كيبيك، فيليب كويار، حادث إطلاق النار ب ‘الاعتداء الإرهابي’، معربا عن أسفه لكون الجالية المسلمة كانت هدفا له.

مقالات ذات صلة

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هيئة تحرير 24 ساعة

0 التعليق

لا تعليقات حتى الآن!

لا توجد تعليقات في الوقت الحالي، هل ترغب في إضافة واحد؟

اكتب تعليق

اكتب تعليق

في الواجهة

إعلانات

إستطلاع الرأي

هل تتحمل حكومة العثماني مسؤولية الزيادة في المحروقات؟

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

الأرشيف